لبنان | قائد الجيش : القيادة تخصّص جزءاً كبيراً من قدراتها لحماية البيئة والتراث ودعم النشاطات المتعلّقة بهما.

Whatsapp

أكّد قائد الجيش جوزيف عون على أهمية مشروع معالجة النفايات الطبية على الصعيدين البيئي والصحي نظرًا لخطورة المواد الطبية الناتجة عن المستشفيات.

كلام قائد الجيش جاء خلال وضعه الحجر الأساس للمشروع في اللواء اللوجستي، المموَّل من دول سلوفاكيا والنمسا وتشيكيا عبر برنامج الأمم المتحدة البيئي UNEP، بحضور وزير البيئة في حكومة تصريف الأعمال ناصر ياسين، ووزير خارجية سلوفاكيا Miroslav Wlachovsky، وسفراء سلوفاكيا Marek Varga، والنمسا Rene Paul Amry، وتشيكيا Jiri Dolzel، وإسبانياJesus Santos Aguado، وممثل UNEP سامي ديماسي، إلى جانب عدد من الملحقين العسكريين والضباط.

وأشار إلى أن القيادة تُخصص جزءًا كبيرًا من قدراتها للجانب الإنمائي من مهماتها، بما في ذلك حماية البيئة والتراث ودعم كل النشاطات المتعلقة بهما.

ولفت إلى أن الجيش يضع جميع طاقاته العسكرية واللوجستية والبشرية في خدمة الشأن البيئي ضمن رؤيته الإستراتيجية للمحافظة على البيئة في لبنان، عن طريق إخماد الحرائق ورشّ المبيدات وتنظيف الأماكن الأثرية، وحماية الممتلكات الثقافية وفرز النفايات، وإجراء مسح للكسارات والمرامل، وتقديم آليات عسكرية قديمة للجمعيات التي تُعنى بالثروة السمكية لوضعها في قعر البحر، وتشجير المناطق الحدودية عند السلسلة الشرقية، وصولًا إلى التحوّل نحو الطاقة البديلة في معظم الثكنات والمراكز العسكرية، إلى جانب تنظيف الأراضي الملوثة بالألغام والذخائر غير المنفجرة.

وتابع : لا شك في أن التزام برنامج الأمم المتحدة البيئي ودول سلوفاكيا والنمسا وتشيكيا تجاه لبنان وجيشه هو تأكيد إضافي لاهتمامها الدائم بنا وبخاصة في ما يتعلق بصحة المواطن وبيئته. فالشكر الجزيل لأصدقائنا على تقديم هذا المشروع، على أن يتولى الجيش إدارته بالطريقة المثالية ووضعه في تصرف القطاع الطبي اللبناني.

من ناحية أخرى، رأى وزير خارجية سلوفاكيا، أن المشروع يشكل مساعدة هادفة وضرورية وشاملة للبنان على المدى البعيد، لافتًا إلى أن بلاده تبذل جهودًا مشتركة مع النمسا وتشيكيا، وتعطي الأولوية لمساعدة لبنان على تطبيق الشروط البيئية السليمة ضمن القطاع الصحي.

وأشار الوزير ياسين، إلى أن المشروع خطوة إلى الأمام على طريق المعالجة البيئية المستدامة، مشيدًا بالتعاون بين وزارة البيئة والجيش اللبناني في التصدي للكثير من التحديات على المستوى الوطني، بخاصة ما يتعلق بالكسارات والتخلص من المواد الكيميائية الخطرة ومكافحة حرائق الغابات.

كذلك ألقى ممثل UNEP كلمة سلط فيها الضوء على أهمية معالجة النفايات الصحية بوصفها مسألة تتطلب الاهتمام الفوري، شاكرًا الجيش اللبناني على تعاونه لإنجاز المرحلة الأولى في هذا السياق، بما يؤسس لخطوات مستقبلية تفضي إلى حلول بيئية مستدامة على المستوى الوطني.

وقد التقى العماد عون وزير خارجية سلوفاكيا بحضور السفير السلوفاكي، وتناول البحث مهمات الجيش وحاجاته الضرورية في ظل الأزمة الحالية.

ونوه الوزير Wlachovsky بالدور الوطني للمؤسسة العسكرية وتضحياتها لحماية الأمن والاستقرار، معتبرًا أنها العمود الفقري للبنان.

______________________________

🌍 للاطلاع على أحدث الأخبار المحلية والعالمية من وكالة نيوز ليبانون بإمكانكم متابعتنا على الروابط التالية:

Whatsapp-واتساب 

Telegram-تلغرام 

Facebook- فيسبوك

Whatsapp

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن