عبد السلام : الأمم المتحدة أكّدت لنا أن السعودية تضغط عليها ماليا

Whatsapp

عبد السلام

كشف الناطق الرسمي باسم أنصار الله محمد عبد السلام الحوثي أن ” دول العدوان تطلب من الطرف الوطني الموافقة على استمرار الحصار” و ذلك في حديث صحفي.

و لفت عبد السلام الى أن الولايات المتحدة غير جادة في إيقاف العدوان ورفع الحصار على اليمن , معتبرا أنها تريد تنفيذ مشاريعها في اليمن ولا تهمها المعاناة الإنسانية.

و شدّد رئيس الوفد الوطني على أن إدخال المواد الغذائي والطبية هي حقوق طبيعية لليمن لا تحتاج إلى نقاش حيث أن الشعب اليمني “لا يطلب مساعدات من أحد، ما يطالب به هو رفع الحصار”

و أشار عبد السلام في حديثه الى أن ” الأمم المتحدة تعمل كمنصة لصالح الدول الكبرى وتصنيفاتها غير محايدة ” مستشهدا “بارتكاب دول العدوان أبشع الجرائم بحق الأطفال ولم يتم إدراج السعودية ضمن قائمة انتهاكات حقوق الأطفال”

و كشف الناطق ياسم أنصار الله أنه سأل بان كي مون خلال مفاوضات سابقة عن سبب رفع السعودية من قائمة قتلى الأطفال، فأجاب بأنهم “ضغطوا علينا ماليا.” متهما قرارات الأمم المتحدة بأنها “تأتي ضمن معايير سياسية واتهامات مدفوعة”.

و كان قد صرّح عبد السلام في حديث اخر : “‏موقفنا من العدوان على بلدنا هو دفاعي ومن بيده وقف العدوان وانهاء الحصار هو الذي اعتدى على اليمن عدوانا عسكريا وحصاراً اقتصادياً ومطالبة المُدافع عن نفسه بالتوقف عن الدفاع والصمت عن الحصار إستسلام مرفوض تأباه الفطرة السليمة، والتضحيات التي قُدمت، والصمود الإسطوري للشعب اليمني .”

تابعنا على فيسبوك 

Whatsapp

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن