صاروخ أميركي ثلاثي الأبعاد يستعد للانطلاق .

Whatsapp

يستعد صاروخ مصنوع بالكامل تقريبًا من أجزاء ثلاثية الأبعاد لأول انطلاق له يوم الأربعاء، وفقا لشركة “ريلاتيفيتي سبيس”.

تحاول شركة “ريلاتيفيتي سبيس” التي تتخذ من كاليفورنيا مقرا لها، إطلاق الصاروخ إلى مداره من كيب كانافيرال. وهو صاروخ صغير نسبيا، حيث يبلغ طوله 110 قدما (33 مترا)، ولن يحمل أي شيء في هذه الرحلة التجريبية.

يشار إلى أن نحو 85 بالمائة من الصاروخ، المسمى تيران، مطبوع بتقنية ثلاثية الأبعاد في مصنع الشركة في لونغ بيتش، بكاليفورنيا، بما في ذلك المحركات. تهدف (ريلاتيفيتي سبيس) إلى زيادة هذه النسبة المئوية في إصداراتها المستقبلية. كانت صواريخ فالكون من (سبيس إكس) تطير بأجزاء ثلاثية الأبعاد لسنوات، ولكن ليس تقريبا إلى مدى صاروخ (ريلاتيفيتي سبيس) الجديد.

يستخدم الصاروخ الأكسجين السائل والغاز الطبيعي السائل المكرر القريب من الميثان، وهو مزيج يطلق عليه اسم “الميثالوكس”. وتأمل الشركة الناشئة التي تتخذ من كاليفورنيا مقراً لها أن تُحدث تقنيتها ثورة في صناعة الفضاء.

قالت شركة (ريلاتيفيتي سبيس) إن صاروخها هو أكبر جسم مطبوع بتقنية ثلاثية الأبعاد موجود ويحاول الطيران المداري.

 

المصدر: Skynews

 

 

______________________________

🌍 للاطلاع على أحدث الأخبار المحلية والعالمية من وكالة نيوز ليبانون بإمكانكم متابعتنا على الروابط التالية:

Whatsapp-واتساب

Telegram-تلغرام

Facebook- فيسبوك

 

Whatsapp

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن